Ads 468x60px

2010/12/16

آمال ونتائج

تنهمك في عملك أو نشاطك..
فعين هنا وعين نحو المستقبل.. 
تريد من عملك نتيجة معينة.. وشكل معين..
وقد تضع كل آمالك هناك..


أحيانا تصل..
وأحيانا آخرى، لا تكون النتيجة كما كنت تتمنى
ثم تبدأ تتسائل.. لماذا؟ كيف؟ 
وقد تحزن.. وتشعر بالاحباط..


ولكن.. ألم تعلم أن المستقبل غيب؟
وأنه لا يعلم الغيب إلا الله؟
أنسيت ان كل شيء يحصل بمشيئة الله وإذنه؟
كل ما عليك هو العمل الجاد..
بعد النية الصالحة..
ثم ابتسم وتقبل النتائج مهما كانت..
ارض بالقدر.. 
فمن أعلم بالخير من الله؟

هناك تعليقان (2):

محمد الجرايحى يقول...

أخى الكريم : حمد
بارك الله فيك وأعزك
وأحيي هذه الكلمات البليغة العميقة
والتى حملت بين طياتها عمق وخلاصة الحكمة

تقبل خالص التقدير والاحترام
وجزاك الله عنا خير الجزاء

حمد العزري يقول...

أخي العزيز محمد،
أهلا وسهلا بك دائما

وإياكم جزى الله كل خير..
إنما هي كلمات أذكر بها نفسي قبل غيري في هذه الفترة الدراسية الصعبة..

بارك الله فيك ووفقك لكل خير